• internet of things - حبر أون لاين

مفهوم إنترنت الأشياء “Internet of Things” .. تكنولوجيا جديدة تحت المجهر

لطالما شاهدنا قصص الخيال العلمية الّتي تتكلّم عن المنزل الذّكي، حيث تكون الأدوات والآلات فيه قادرة على تنفيذ أوامرنا بشكل أتوماتيكيٍّ. Internet of Things

يتفعّل جرس المنبّه وآلة القهوة بالّلحظة الّتي تريد بها بدء يومك، تنير الإضاءة بمجرّد سيرك في المنزل،

تستجيب بعض الأجهزة الحاسوبيّة المخفيّة لأوامرك الصّوتيّة لتقرأ جدولك ورسائلك في حال جاهزيّتها، وتشغّل الأخبار في التّلفاز.

تستطيع سيّارتك أن تقودك إلى العمل سالكة الطّريق الأقلّ ازدحاماً وتعطيك فرصة للقراءة أو التّحضير لمقابلة صباحيّة بينما أنت تتنقّل.

مفهوم إنترنت الأشياء

مفهوم إنترنت الأشياء

أمّا الآن فهي إمّا ممكنة بالفعل أو أوشكت أن تصبح كذلك، جميع هذه التّقنيات الحديثة تشكّل أساس ما يسمّى بإنترنت الأشياء Internet of Things (IoT)

إنترنت الأشياء.. تكنولوجيا المستقبل التي ستغير حياتنا، في المستقبل القريب سوف تتمكّن ثلّاجتك من إخبارك بما يوجد بداخلها قبل أن تدخل إلى البيت، فقط عليك أن تتّصل بها و تسألها!

هذه صور مصغّرة لما ستبدو عليه الحياة في المستقبل القريب مع تكنولوجيا “إنترنت الأشياء” Internet of Things أو ما يعرف اختصاراً بـ  IOT

Internet of Things

Internet of Things

إنترنت الأشياء ( Internet Of Thing 

يتضمّن إنترنت الأشياء (IoT) أو كما يشار إليه بإنترنت كلّ شيء Internet of Everything (IoE) كلّ الأجهزة الّتي تستطيع العمل على شبكة الإنترنت والّتي بإمكانها جمع البيانات الّتي تلتقطها من بيئتها المحيطة وإرسالها ومعالجتها مستخدمة لذلك حسّاسات مضمّنة ومعالجات، بالإضافة إلى وسائط اتّصال.

وتدعى غالباً بالأجهزة المتّصلة أو الذّكيّة لأنّها تستطيع التّواصل مع الأجهزة الأخرى المرتبطة بها بعمليّة تُعرف باتّصال آلة بآلةmachine-to-machine (M2M) ، والتّفاعل مع المعلومات الّتي تجلب من الجهاز الآخر.

ويستطيع البشر التّفاعل معها لتهيئتها وإعطائها تعليمات أو الوصول إلى البيانات، ولكنّها تقوم بمعظم عملها دون تدخل بشري.

أصبح وجود مثل هذه الأجهزة ممكناً بفضل جميع عناصر الهاتف الذّكي الصّغيرة المتوفّرة بكثرة هذه الأيام بالإضافة إلى كون الاتّصال الدّائم بالإنترنت هو الحالة الافتراضيّة لشبكاتنا المنزليّة أو شبكات العمل.

Internet of Things

Internet of Things

من الجدير بالذّكر أنّ مصطلح “الأشياء” في إنترنت الأشياء لا يقتصر على الجماد والأجهزة الصّغيرة وحسب، فقد يكون “الشّيء” شخصاً يحمل معه جهازاً لمراقبة نبضات القلب مثلاً،

أو طفلاً يحمل جهاز تتبّع، أو سيّارة مزوّدة بأجهزة استشعار، أو أنظمة الإضاءة في المنازل ومراكز التّسوّق الكبرى، ماكينات البيع وغيرها، باختصار يشمل المصطلح كلّ شيء قد يخطر على بالك.

وعلى الرّغم ممّا يبدو على هذا المفهوم من بساطة، إلّا أّن عالم إنترنت الأشياء عالم معقّد للغاية ويصعب تعريفه بجملة محددة.

فهو يعني على المستوى التّقني عمليّة جمع كميّات ضخمة من البيانات العشوائيّة من مختلف الأشياء الموصولة بشبكة الإنترنت وتحليلها ومن ثمّ التّنبّؤ بسلوكها في المستقبل. ويشمل ذلك العديد من البروتوكولات ولغات البرمجة.

ويوضح مفهوم إنترنت الأشياء مدى تأثير الشّبكة العنكبوتيّة على العالم في المستقبل القريب؛ بفضل إنترنت الأشياء.

ستصبح أغلب الأجهزة الإلكترونيّة مستقلّة بذاتها ولا تحتاج لأيّ تدخل بشري، ستتمكّن هذه الأجهزة من الإبلاغ عن أعطالها بنفسها وإصلاحها بمفردها.

ويتوسّع المفهوم ليشمل كلّ ما يخطر على البال، بدءاً من السّيّارات الّتي تقود نفسها بنفسها، نظام الإضاءة في المنزل،

ووصولاً إلى خزانتك الّتي ستقترح عليك أيّ الثّياب ستلبس اعتماداً على درجة حرارة الجو ومدى تأثّرك بالبرد أو الحرّ!

Internet of Things

Internet of Things

تنتج هذه الأجهزة المتّصلة تزاحماً كبيراً في شبكة الإنترنت، متضمّناً كميّات كبيرة من البيانات الّتي تجعل الجهاز مفيداً، وتستخدم أيضاً لأغراض أخرى.

كلّ هذه البيانات الجديدة وطبيعة هذه الأجهزة الّتي تسمح بالوصول إليها عن طريق الإنترنت تتطلّب الزّيادة في معايير الخصوصيّة والأمان.

حيث تسمح هذه التّقنية بالوصول إلى مستوى من الوصول إلى المعلومات في الزّمن الحقيقي لم نتمكّن من الحصول عليها من قبل.

فنستطيع مراقبة منازلنا وعائلاتنا عن بعد والتّأكّد بأنّهم بأمان، وفي مجال الأعمال تستطيع تحسين العمليّة بزيادة الإنتاجيّة وتقليل الضّياع الماديّ والأعطال المفاجئة.

وتساعد الحسّاسات الموجودة في البنى التّحتيّة للمدينة في الحدّ من ازدحام الطّرق وتنبيهنا في حال كانت البنية التّحتيّة في خطر الانهيار.

بعض الأجهزة الموجودة في الطّبيعة بإمكانها مراقبة تغيّرات الظّروف البيئيّة وتنبيهنا بكوارث وشيكة لذلك فإنّنا نرى هذه الأجهزة في كلّ مكان وتستخدم إمكانيّاتها لتعزيز أيّ جسم ماديّ تقريباً.

والآن ما هي آليّة عمل إنترنت الأشياء؟ .. سنتعرّف عليها في الجزء القادم من سلسلتنا.

****

إعداد: فداء مهندس.

تدقيق لغوي: نور رجب.

تصميم غرافيك: فريق حبر غرافيك.

****

واقرأ أيضاً في حبر نت:

طريقة سهلة وسريعة .. تنسيق أبيات الشّعر العمودي في برنامج Word

أمازون .. منتجك المفضّل بكبسة زر واحدة!

بكاليس .. جديد تطبيقات الدّردشة في سوريا

****

تابع حبرنا عبر

twitter    instagram   facebook

لا يوجد تعليقات