• شراب اللوز - حبر أون لاين

شراب اللوز .. من التّقاليد العريقة إلى الفوائد الصّحيّة

شراب اللوز .. لا يحبّه إلّا من يعرف قيمة هذا الشّراب رفيع المستوى، فقديماً كان يُقدّم كمشروب أساسي للملوك وأصحاب النّفوذ في العصر العثماني، حيث كان يقدّم للوالي وزوجاته لينعموا بصحّة جيّدة، وتنعم زوجاته وبناته بجمال يدوم طويلاً.

أمّا عن مجال صناعة ” شراب اللوز ” فقد بدأت هذه المهنة بالانتشار في مدينة “حلب” في بداية خمسينيّات القرن الماضي.

وكانت عائلة السنكري من أوائل العاملين في هذه الصّناعة إذ كانوا مغرمين بها، حيث يقومون بتجهيز اللوز وطحنه واستحلابه بشكل يدوي على مبدأ استحلاب الحليب.

حيث كانت تستخرج خلاصة هذه الثّمرة يدويّاً من الألف إلى الياء، لتُقدّم في حفلات العائلة والأصدقاء بوصف شراب اللوز في ذلك الوقت شيئاً مميّزاً ونادراً.

ومنذ ذلك الوقت وحتّى يومنا هذا يعتبر “شراب اللوز” من العادات والتّقاليد العريقة في مدينة “حلب” ومازال أهل المدينة يحتفظون بها فهو الشّراب الرّسمي في المناسبات السّعيدة كالأعراس وعقد القران لأنّ لونه الأبيض النّاصع يتماشى مع لون فستان العروس.

وقد سمّي بهذا الاسم لأنّه يعتمد على الّلوز المقشّر والمطحون كأحد مكوّناته الأساسيّة، والّذي يتميز باحتوائه على قيم غذائيّة مهمّة.

فوائد شراب اللوز

أشار معظم العلماء والأطبّاء قديماً وحديثاً إلى فوائد اللوز لصحّة الإنسان فهو يحتوي على العديد من المواد والفيتامينات الّتي تقوّي الجسم وتعالج مختلف الأمراض، ومن فوائده الرّائعة لجس الإنسان:

  1. ينظّف الصّدر والرّئتين ويعمل على فتح مجرى التّنفّس، كما يعالج مرض الرّبو، وإذا تمّ تناوله مع القليل من السّكر وبعض الزّبيب فإنّه يعمل على التّخلّص من السّعال المزمن.
  2. المداومة على تناول اللوز بشكل مستمر تساعد في زيادة الوزن لمن يرغبون بذلك، كما أنّه يزيد من قوّة الجسم ويحافظ على صحّة الكلى، كما يساعد في التّخلّص من حرقة البول النّاجمة عن التهابات القناة البوليّة.
  3. يخفّف من ألم الّلثّة وأوجاع الفم.
  4. يعالج أورام الصّدر والطّحال والكبد، بالإضافة إلى أنّه يساعد في التّخلّص من اليرقان خاصّة إذا تمّ تناوله مع العسل.
  5. يخلّص من مشاكل البشرة مثل ظهور النّمش والكلف.
  6. يساعد في التّخلّص من حكّة فروة الرّأس.
  7. يخفّف من ظهور الأمراض الجلديّة وخاصّة الأكزيما.
  8. ينصح بتناوله للنّساء المرضعات والنّساء الحوامل.
  9. يزيد من قوّة النّظر.
  10. يساهم في التّمتّع بنوم مريح.
  11. غني بالمواد المضادّة للأكسدة حيث يخفّف من المواد الضّارّة في جسم الإنسان ويقي من التّعرّض للإصابة بمرض السّرطان.
  12. يقوّي عضلة القلب ويخفّف من الإصابة بمرض تصلّب الشّرايين.
  13. يخفّف من أوجاع الأذن الوسطى.
  14. يرطّب الجلد عند التّعرّض للحروق أو الإصابة بالدّمامل.
  15. ينصح بشرب ثلاثة ملاعق بشكل يومي للتّخلّص من الرّمال البوليّة.
  16. يستخدم لرعاية الشّعر بمختلف أنواعه.
  17. يعمل على تنظيف خلايا البشرة ورعايتها.
  18. غني بعنصر الكالسيوم وأنواع مختلفة من الفيتامينات، مثل: فيتامينات (A, B, E)، بالإضافة إلى مواد مختلفة مثل المواد الدّهنيّة والمواد البروتينيّة والسّكريّات وبعض الأملاح المعدنيّة.
  19. يشرب 3 ملاعق يومياً لإنزال الرّمال البوليّة.

طريقة تحضير شراب اللوز

المكوّنات الأساسيّة في شراب الّلوز هي الّلوز والماء والسّكّر، نأتي بمقدار متساوٍ من الّلوز المقشّر والمطحون والسّكّر والماء ويترك منقوعاً لعدّة ساعات قبل أن يُصفّى باستخدام قطعة من الشّاش.

ويُحفظ الخليط النّاتج في الثّلاجة حين الاستخدام يُضاف إليه مقدار من الحليب بحسب الرّغبة.

**** 

المصادر:

المصدر 1   المصدر 2   المصدر 3

****

إعداد: ميس شنن.

تدقيق لغوي: نور رجب.

تصميم غرافيك: ديمة عدل.

****

واقرأ أيضاً في حبر فنّ:

الأوريغامي!! .. هل سبق وعرفنا ما السّرّ وراء انتشار هذا الفنّ؟

الشاورما .. أصلها وسرّ شهرتها

****

تابع حبرنا عبر

twitter    instagram   facebook

ايقاف التعليقات