• خلف السّتار - حبر أون لاين

خلف السّتار

دلّلتني …

وغمرتني عشقاً

وهمست لي خوفاً

فرسمتني سرّاً

ليعتذر القمر للّيل

خجلاً ..

فتغازلني النّجوم سبباً

لتغار السّماء أسفاً

على قلوب تحتها فرقةً

** خلف السّتار **

دلّلتني…

فأسعدتني …

وكأس الخمر

فاض كذباً ورياء

ورشفة من شفاهٍ

تبوح بخيانة وألم

** خلف السّتار **

دلّلتني…

فملأت باحتي

زهراً و خنتني

فبأي حالٍ زُرْتنِي

و أوصيت حفر قبري

في عقر داري مستسلماً

** خلف السّتار **

دلّلتني …

بنات هوى..

ومقهىً ليل

يبوح بأسراره

لشيطان عصي

** خلف السّتار **

دلّلتني…

صدّقتك…

بحلمٍ وعُذْرهُ صبي

دون شكّ…

من إنسٍ ولا جنِّي

** خلف السّتار **

دلّلتني …

وسيف العدل …

ينضو دون أن يُكسر

ليُظهر حقيقة

قلب خائن

بلا خوف …

وضمير متّصل

****

بقلم: فضيلة زميط.

تصميم غرافيك: فريق حبر غرافيك.

****

واقرأ أيضاً في حبر أفكار:

تفاصيل غارقة

لا تفعلي إذاً

صديقي

تجاوزتك

عائدة من رحم الّليل

مثلكِ لا ينتحب

ماردي الأليف

كلّ الأبيض أنت

وحدي أنا لا تراني

مساء الخير

أنا وأنت وهم

مذكراتي خريف عمري 2

مذكراتي خريف عمري 1

غيمتي أنا

الانتحار الّلذيذ – المشهد الأوّل

الانتحار الّلذيذ – المشهد الثّاني

الانتحار الّلذيذ – المشهد الثّالث

فراشة بين سرب من النّوارس

سأخبر الله

فلتأتي إليَّ دائماً

أذكرك وحدي

حبّات رمل

أنتمي إليك

حب عادي

بداية

عجوز في العشرينيّات من العمر

روح

جذوري ثابتة .. لأنتمي لي وحدي

اغتصاب الطّفولة

عن الحب .. كتابة إبداعيّة عنه

****

تابع حبرنا عبر

twitter    instagram   facebook

 

 

لا يوجد تعليقات

    استمتع بهذه المدونة؟ يرجى نشر الكلمة

    Follow by Email
    Facebook
    Instagram